أنشطة المركز

تقرير عن مشاركة الرابطة المحمدية للعلماء في المعرض الدولي للكتاب بالمضيق
تقرير عن مشاركة الرابطة المحمدية للعلماء في المعرض الدولي للكتاب بالمضيق

 

شاركت الرابطة المحمدية للعلماء في الدورة الخامسة لملتقى المضيق الدولي للكتاب والمؤلف الذي احتضنته المدينة طيلة تسعة أيام ـ من اليوم الحادي عشر إلى التاسع عشر من شهر نونبر 2017 ـ من خلال المساهمة في تأثيث المعرض الدولي للكتاب بآخر إصدارات مراكزها العلمية.
تميزت مشاركة الرابطة في هذه الدورة بانتداب مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية بتطوان ـ عبر باحثيه والعاملين فيه ـ للسهر على مواكبة معرضها للكتاب والتعريف بمؤسسة الرابطة المحمدية للعلماء وتقريب عمل مراكزها العلمية والبحثية إلى عموم المهتمين والمثقفين، فضلا عن تقديم توضيحات وإضاءات لزوار المعرض بخصوص إصداراتها العلمية ومنشوراتها التثقيفية وأنشطتها الفكرية. وقد تناوب باحثو مركز أبي الحسن الأشعري على متابعة معرض الرابطة للكتاب طيلة ستة أيام من أيام هذا النشاط العلمي السنوي، كما شاركوا في الافتتاح الرسمي لدورته الخامسة بمسرح للا عائشة بمدينة المضيق، والذي عرف حضور وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج وعامل عمالة المضيق-الفنيدق حسن بويا، وتكلل بتكريم الدكتور أحمد بوكوس عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية عرفانا لجهوده في خدمة هذا المكوّن من مكونات الثقافة المغربية المتنوعة. 
وعن هذه المشاركة أعرب المشتغلون بالمركز عن قيمة هذه التجربة في التواصل المباشر مع فئات مختلفة من القراء، ونوّهوا بالمكانة التي أضحت تحتلها إنتاجات الرابطة لدى جمهور المهتمين خصوصا المتخصصين والباحثين منهم، وهذا لائح من احتفاف عدد محترم من الزوار بإصدارات الرابطة وتجاوبهم مع التوضيحات والشروحات المقدمة.
يذكر أن هذا النشاط تشرِف على تنظيمه جمعية قدماء تلاميذ ثانوية الفقيه داود التأهيلية بالمضيق، وقد بات محطة علمية بارزة وتقليدا ثقافيا سنويا يسهم في الإشعاع الثقافي والفكري بالمدينة والجهة.

شاركت الرابطة المحمدية للعلماء في الدورة الخامسة لملتقى المضيق الدولي للكتاب والمؤلف الذي احتضنته المدينة طيلة تسعة أيام ـ من اليوم الحادي عشر إلى التاسع عشر من شهر نونبر 2017 ـ من خلال المساهمة في تأثيث المعرض الدولي للكتاب بآخر إصدارات مراكزها العلمية.

تميزت مشاركة الرابطة في هذه الدورة بانتداب مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية بتطوان ـ عبر باحثيه والعاملين فيه ـ للسهر على مواكبة معرضها للكتاب والتعريف بمؤسسة الرابطة المحمدية للعلماء وتقريب عمل مراكزها العلمية والبحثية إلى عموم المهتمين والمثقفين، فضلا عن تقديم توضيحات وإضاءات لزوار المعرض بخصوص إصداراتها العلمية ومنشوراتها التثقيفية وأنشطتها الفكرية. وقد تناوب باحثو مركز أبي الحسن الأشعري على متابعة معرض الرابطة للكتاب طيلة ستة أيام من أيام هذا النشاط العلمي السنوي، كما شاركوا في الافتتاح الرسمي لدورته الخامسة بمسرح للا عائشة بمدينة المضيق، والذي عرف حضور وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج وعامل عمالة المضيق-الفنيدق حسن بويا، وتكلل بتكريم الدكتور أحمد بوكوس عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية عرفانا لجهوده في خدمة هذا المكوّن من مكونات الثقافة المغربية المتنوعة. 

وعن هذه المشاركة أعرب المشتغلون بالمركز عن قيمة هذه التجربة في التواصل المباشر مع فئات مختلفة من القراء، ونوّهوا بالمكانة التي أضحت تحتلها إنتاجات الرابطة لدى جمهور المهتمين خصوصا المتخصصين والباحثين منهم، وهذا لائح من احتفاف عدد محترم من الزوار بإصدارات الرابطة وتجاوبهم مع التوضيحات والشروحات المقدمة.

يذكر أن هذا النشاط تشرِف على تنظيمه جمعية قدماء تلاميذ ثانوية الفقيه داود التأهيلية بالمضيق، وقد بات محطة علمية بارزة وتقليدا ثقافيا سنويا يسهم في الإشعاع الثقافي والفكري بالمدينة والجهة.

 

 

 

 

 

 

 

 



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

إخبار

إخبار

ينظم مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية التابع للرابطة المحمدية للعلماء وجمعية تطاون أسمير بتطوان والجمعية المغربية للدراسات الأندلسية ومؤسسة محمد داود للتاريخ والثقافة، قراءات في كتاب: "الجوهرة الفريدة في حل رموز الخريدة" لأبو عبد الله محمد المحدث ابن الحاج السلمي الفاسي (1274هـ)، تحقيق: الدكتور جعفر ابن الحاج السلمي، بمشاركة السادة الأساتذة: د. محمد العدلوني الإدريسي - د. محمد عبد الواحد العسري - د. أحمد مونة - د. محمد بلال أشمل - د. عبد الله التوراتي...

مركز أبي الحسن الأشعري يكرم الأستاذ يوسف احنانة احتفاء باليوم العربي للمخطوط

مركز أبي الحسن الأشعري يكرم الأستاذ يوسف احنانة احتفاء باليوم العربي للمخطوط

ترسيخا لتقليد علمي سنوي بمناسبة يوم المخطوط العربي (الموافق لليوم الرابع من شهر أبريل في كل سنة)، وتحت شعار "القيمة العلمية للمخطوط الأشعري المغربي"، نظّم مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية بتطوان (التابع للرابطة المحمدية للعلماء) ـ بالشراكة مع مؤسسة محمد داود للتاريخ والثقافة ومكتبة التواصل والمكتبة العامة والمحفوظات ـ لقاء علميا تكريميا للأستاذ يوسف احنانة ـ المتخصص في الدرس الأشعري تحقيقا ودراسة ـ احتفاء بمساره الفكري ومُدارسة لنتاجه العلمي.

تكريم الأستاذة حسناء داود بمناسبة يوم المخطوط العربي

تكريم الأستاذة حسناء داود بمناسبة يوم المخطوط العربي

تحت شعار "التراث في زمن المخاطر"، وتخليدا لليوم العربي للمخطوط الموافق للرابع من شهر أبريل من كل سنة، نظم مركز أبي الحسن الأشعري للدراسات والبحوث العقدية بتطوان بتنسيق مع معهد المخطوطات العربية بالقاهرة (التابع للألكسو) على مدار ثلاثة أيام جملة من الأنشطة العلمية والتربوية الهادفة توزعت كما يلي: ـ لقاء علمي تكريمي للأستاذة حسناء داود. ـ محاضرة علمية تربوية في أهمية المخطوطات وأسباب تلفها وآليات صيانتها. ـ زيارة علمية تفقدية للمكتبة الداودية بتطوان.